ما علمناه: أبرز لقطات الترياثلون من الألعاب الأولمبية طوكيو 2020

من إهداء فلورا دوفي بيرمودا أولى ذهبياتها إلى أولى سباقات التتابع المختلط الأولمبية، ألق نظرة على أكثر لحظات الترياثلون رسوخًا في الذاكرة في طوكيو 2020، مخلص عن الميداليات، والرياضيون الواعدون في باريس 2024.

تصوير 2021 Getty Images

شهدت مسابقة الترياثلون سوابقًا ولحظات لا تنسى في ألعاب طوكيو.

فازت فلورا بأول ذهبية أولمبية في تاريخ بيرمودا، وأحرز النرويجي كريستيان بلامينفيلت ذهبية النرويج الأولى منذ دورة لندن 2012، وشهدنا التتابع المختلط في الترياثلون للمرة الأولى في تاريخ الألعاب الأولمبية.

مثّلت طوكيو 2020 اختبار تحمل مذهلاً لرياضيي النخبة حول العالم، أما مشاهدتهم يرسمون حدودًا جديدةً ويكسرون حواجزًا جديدة فكانت متعةً حقيقة.

تابع القراءة لتتعرف على اللحظات الخمس الأهم في طوكيو 2020، اكتشف أين يمكنك مشاهدة أبرز اللقطات والإعادات مجانًا وحسب الطلب، وألق نظرة استباقية على ألعاب باريس 2024.

1 – فلورا دوفي تحصد أولى ذهبيات بيرمودا على الإطلاق

انطلقت الحفلة مبكرًا في بيرمودا، حوالي الساعة الثامنة مساءً عندما عبرت فلورا دوفي خط النهاية أولاً مهدية شعب بيرمودا، البالغ عدده 64 ألف نسمة، ذهبيته الأولمبية الأولى.

في صباح ماطر ورطب، قطع الرياضيون مسافات 1.5 كلم سباحة، 40 كلم على متن دراجة هوائية، 10 كلم عدوًا، حيث واصلت مجموعة من خمس رياضيات السباق ما بعد مرحلة ركوب الدراجات من بينهم دوفي، بطلة العالم 2020 جورجيا تايلر براون، وبطلة العالم 2019 كيتي زافيريس.

قادت البرمودية، 33 عامًا، السباق في بداية مرحلة العدو ولم تنظر إلى الوراء بعدها محققة في النهاية زمنًا قدره 1:55.36، على بعد دقيقة كاملة و14 ثانية من أقرب منافساتها تايلر براون، بينما نالت زافيريس البرونزية.

كان إنجازًا لا يصدق لدوفي بالنظر إلى جميع الإصابات التي تعرصت لها، والتي كادت تدفعها للاعتزال.

"إنه شعور مذهل"، قالت دوفي بعد السباق، "أعني طبعًا أنه يستحق كل الإصابات، الأوقات العصيبة والدموع".

"أنا في قمة السعادة لأنني تمكنت من تحقيق ذلك، وأجل، لقد حققت حلمي في الفوز بميدالية ذهبية، لكنني فزت أيضًا بذهبية بيرمودا الأولى".

"هذا الإنجاز يتجاوزني وتلك لحظة رائعة حقًا".

2 – بلامينفيلت يعيد النرويج إلى المشهد

لمعت النرويج في الألعاب الأولمبية الشتوية الأخيرة في بيونج تشانج 2018 في جمهورية كوريا، لكن لندن 2012 كانت آخر مرة احتفلت فيها النرويج بميدالية ذهبية في الألعاب الأولمبية الصيفية.

عندها، استحقت كرة اليد وسباق السرعة لقوارب الكانوي التصفيق وبدا أن ذلك قد لا يتكرر في طوكيو أيضًا وبلامينفيلت يحتل المركز الخامس بعد 1500م سباحة و40 كلم من ركوب الدراجات.

لكن بطل سلسة الترياثلون العالمية ITU 2019 أنهى مرحلة العدو في المركز الأول، متفوقًا على حامل اللقب العالمي، البريطاني أليكس يي، والنيوزلندي هايدن وايلد اللذين حصدا الفضية والبرونزية على التوالي. قال ابن الـ27 عامًا، بلامينفيلت:

"أردت الفوز بميدالية، بالطبع كنت أفضل الفوز بالذهبية، أي ميدالية أخرى كانت ستشعرني بخيبة الأمل".

"… أشعر بارتياح كبير وأنا أتقلد الميدالية الذهبية".

3 – إثارة أول تتابع مختلط في الترياثلون

كان حماسيًا، مثيرًا للأعصاب، وممتعًا جدًا.

قدم التتابع المختلط في الترياثلون ظهورًا أولاً باهرًا على المسرح الأولمبي وكانت مشاهدته ممتعة للغاية.

خطفت بريطانيا الذهبية لتضيفها إلى فضيتيها في سباقي الفردي، حيث اعتلى كل من جيس ليرمانث، أليكس يي، جوني براونلي، وجورجيا تايلر-براون منصة التتويج.

كان على كل عضو في المنتخب قطع مسافات 300م سباحة، 6,8 كلم على متن دراجات هوائية، و2 كلم عدوًا، وبدا في آخر سباقات الدراجة أن الفرنسيين قد نالوا منهم، عندما تجاوز قامة المنتخب الفرنسي فينسينت لويس، بطل العالم ثلاث مرات، لاعب المنتخب البريطاني أليكس يي.

تمكن يي، الفائز بفضية فردي الرجال، بطريقة ما من إيجاد مخزون قوة وتجاوز لويس، مهديًا بريطانيا الذهبية الافتتاحية.

4 – وداعًا للأخوين براونلي

هل تذكر فوز الأخوين براونلي بالذهبية والفضية في ريو 2016؟ أو لحظة المحبة الأخوية الشهيرة تلك عندما ساعد أليستار شقيقه جوني على عبور خط النهاية؟

قدم الأخوان البريطانيان الكثير لرياضة الترياثلون ورغم أن البطل الأولمبي مرتين أليستار لم ينافس في طوكيو، رفع شقيقه جوناتان راية العائلة عاليًا.

لكن ميدالية فردية ثالثة لم تكن في متناول براونلي، حيث أنهى خامسًا في سباق الرجال.

"فعلت كل ما يوسعي، استعديت للحر، تدربت بأقصى جهدي، كان حولي فريق رائع وذلك كل ما يسعني أن أطلبه"، قال بعد السباق. "أعتقد أن الحظ قد حالفني في كلا مشاركتي الأولمبيتين، لقد نلت ميداليتين".

قال مؤكدًا:

"سيكون هذا حتمًا آخر ظهور أولمبي لي".

ويا لها من طريقة للخروج:

كان براونلي جزءًا هامًا جدًا من فريق التتابع المختلط البريطاني الفائز بالذهبية والذي أكمل تشكيلته الأولمبية:

البرونزية في لندن 2012، الفضية في ريو 2016، والذهبية في ظهور تاريخي أول للتتابع المختلط في طوكيو 2020.

أرأيت الآن كيف تودّع؟

5 – وايلد يهدي الفوز لوالده

بريطانيا، بيرمودا، وآل براونلي ليسوا الوحيدين الذين يصنعون التاريخ، ويغمروننا بالأحاسيس، أهدى هايدن وايلد، 23 عامًا، بلاده نيوزيلندا أولى ميدالياتها الأولمبية منذ بيفان دوتشيرتي في بكين 2008.

بدا الرياضي خارج النسق بعد مرحلتي السباحة وركوب الدراجات، لكن العدو لمسافة 10 كلم الأخيرة من السباق مكنه من اعتلاء منصة التتويج.

وكان رد فعله عقب السباق لا ينسى، حيث انهمرت دموعه.

"أنا سعيد جدًا. كان من الجيد الفوز بميدالية في الترياثلون"،

تحدث بتواضع، بينما يتكئ على حاجز حديدي كي لا يقع من شدة التعب وغمرة العواطف.

"أهدي الميدالية إلى عائلتي ووالدي أيضًا. لقد توفي قبل 12 عامًا ولم تتسنى له قط رؤيتي أسابق. لذا… نعم… الأمر لا يصدق. أنا أمارس الرياضة منذ قرابة أربع سنوات". "لذلك فإن ما تحقق حلم بالنسبة لي".

متى وأين تشاهد إعادات منافسات الترياثلون في طوكيو على Olympics.com؟

يمكنك الاستمتاع بمشاهدة أبرز اللقطات والمنافسات الكاملة من ألعاب طوكيو 2020 هنا

الرياضيون الواعدون في باريس 2024

على بعد ثلاث سنوات فقط من الألعاب الأولمبية القادمة في باريس 2024، هناك الكثير لنتطلع إليه.

إذا ما نظرنا إلى المتوجين البالغين من العمر 23 عامًا، أليكس يي، هايدن وايلد، وتايلر نيب الفائزة بفضية الفرق المختلطة وجوريجيا تايلر-براون (27 عامًا)، ليوني بيريولت (27 عامًا)، ولاعبة الترياثلون الألمانية لورا ليندمان (25 عامًا) اللواتي احتللن المراتب العشرة الأولى في سباق فردي السيدات:

سندرك أن الجيل القادم قد وصل بالفعل.

من المتوقع أن ينافس جميع من ذُكروا في الأعلى على منصات التتويج مرة أخرى، حيث ينتظر من لاعبي الترياثلون الفرنسيين أن يتألقوا أمام جماهيرهم.

منتخب التتابع المختلط الفرنسي المكون من ليوني بيريولت، دوريان كونين، كاساندر بوغراند، وفينسينت لويس هم أبطال العالم ثلاث مرات، وسيشعرون أن اللقب قد أفلت من بين أيديهم في طوكيو، حيث اكتفوا بالبرونزية في نهاية المطاف خلف بريطانيا ومنتخب أمريكا.

ستكون باريس قصة مختلفة تماما.

القائمة الكاملة لميداليات الترياثلون في طوكيو 2020 في 2021

فردي الرجال

الذهبية: كريستيان بلامينفيلت (النرويج)

الفضية: أليكس يي (بريطانيا)

البرونزية: هايدن وايلد (نيوزلندا)

فردي السيدات

الذهبية: فلورا دوفي (بيرمودا)

الفضية: جورجيا تايلر-براون (بريطانيا)

البرونزية: كيتي زافيريس (أمريكا)

التتابع المختلط للفرق

الذهبية: جيس ليرمانث، أليكس يي، جوني براونلي، وجورجيا تايلر براون (بريطانيا)

الفضية: كيتي زافيريس، كيفن ماكدوال، تايلر نيب، ومورجان بيرسون (أمريكا)

البرونزية: ليوني بيريولت، دوريان كونين، كاساندر بوغراند، وفينسينت لويس (فرنسا)

واكِب جميع الألعاب والأحداث الأولمبية.

فعاليات رياضية مباشرة مجاناً. مشاهدة لا محدودة لمختلف البرامج. أخبار الألعاب الأولمبية وأبرز فعالياتها في بث غير مسبوق.