ما علمناه: حصاد كرة السلة 3×3 في الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 

لبّى الظهور الأولمبي الأوّل لكرة السلة 3×3 في طوكيو 2020 جميع التوقعات، كانت المنافسة سريعة الوتيرة وانتُزعت الميداليات الذهبية على إثر تسديدات رابحة حاسمة. الق نظرة على أكثر لحظات كرة السلة 3×3 رسوخًا في الذاكرة في طوكيو 2020، ملخص عن الميداليات، وما نتطلّع له في ألعاب باريس 2024.

تصوير 2021 Getty Images

سجّلت كرة السلة 3×3 ظهورها الأولمبي الأوّل في طوكيو 2020 عام 2021، وهي نسخة مركّزة أسرع وأكثر بدنيّة من كرة السلة التقليدية على ملعب كامل (5×5) والتي تمّ إدراجها في البرنامج الأولمبي منذ 1936.

حقق الظهور الأول لهذا التخصص نجاحًا كبيرًا في طوكيو، وتنتظر حشود المتابعين الجدد عودته في باريس 2024 بفارغ الصبر.

فلنلق نظرة على أكثر لحظات كرة السلة 3×3 رسوخًا في الذاكرة في طوكيو 2020، ملخص عن الفائزين بالميداليات، واللاعبون الواعدون في ألعاب باريس 2024 التي ستقام بعد ثلاث سنوات فقط من الآن!

GettyImages-1330523348
تصوير 2021 Getty Images

أهم خمس لحظات في كرة السلة 3×3 في طوكيو 2020 الّتي أقيمت في 2021

فيما يلي بعض الأحداث البارزة من دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، التي أقيمت عام 2021.

1. تسديدة كارليس لاسمانيس الّتي افتكّت الذهب

يحلم كل لاعب كرة سلة بإحراز تسديدة في آخر لحظة قبل صافرة النهاية، لتحقيق الفوز لمنتخبه. في كرة السلة 3×3، يمتلك اللاعبون أيضًا فرصة تحقيق الفوز قبل نهاية زمن الشوط والذي تبلغ مدته 10 دقائق، إذا نجحوا في تسجيل 21 نقطة أوّلًا.

أن تتمكّن من إحراز تلك التسديدة، وإهداء بلدك ميدالية ذهبية أولمبية، فإن ذلك بمثابة الحلم الّذي يستحق المطاردة.

عاش اللاعب اللاتفي كارليس لاسمانيس هذا الحلم، بعد أن نجح في إحراز تسديدة من نقطتين خلف القوس ليحقق فوزًا مثيرًا بنتيجة 21-18 على منتخب ROC ويتوّج منتخبه بالميدالية الذهبية الأولمبية الأولى لكرة السلة 3×3 للرجال.

" إنه شعور رائع. ماذا يسعني أن أقول؟ أنا فخور جدًا، وآمل أن تكون لاتفيا فخورة بنا" صرّح لاسمانيس" "أخيرًا، تمكّنا من العودة بالذهب لبلدنا. إن هذا إنجاز رائع بالنسبة لنا."

2. بطولة المنتخب الأمريكي الّتي تقترب من الكمال

عند دخولهنّ البطولة الأولمبية لكرة السلة 3×3 للسيدات، احتلت الأمريكيّات المرتبة العاشرة عالميّا، وهو تدنّي غريب. خاصّة وأنّ الرباعي المكوّن من كيلسي بلوم، ستيفاني دولسون، جاكي يونغ وأليشا غراي، نجح في اجتياز كل المنتخبات المنافسة تقريبًا في دور المجموعات، بما في ذلك المنتخب الفرنسي المصنف الأوّل عالميًّا.

سجّلن بعد ذلك نتيجة قياسيّة قدرها 6-1 في دور المجموعات، متصدرات جدول النتائج بمتوسط 19.4 نقطة لكل مباراة.

وباعتبار منتخبهن الفائز في دور المجموعات، تأهلن تلقائيًّا إلى مباراة نصف النهائي، الّتي تفوّقن فيها مرّة أخرى على المنتخب الفرنسي بنتيجة (18-16) قبل التوجه إلى مباراة الميدالية الذهبية أمام المنتخب الثّاني عالميًا منتخب ROC.

على الرغم من براعة خصمهن، أظهرت سيّدات أمريكا مرّة أخرى أسلوبًا متألّقا في تضييقهن للدفاع ومشاركة العديد من اللاعبات في التسجيل (بلوم - 5 نقاط، غراي - 4 نقاط، دولسون - 7 نقاط، يونغ - نقطتان) تغلّبن على منتخب ROC بنتيجة 18-15 للفوز بأول ميدالية ذهبية أولمبية في كرة السلة 3×3 للسيدات. 

بعد تقديم أداء في المستوى طوال فترة البطولة، لا شك أن ترتيب أمريكا سيتحسن الآن في تصنيفات الاتحاد الدولي لكرة السلة 3×3 FIBA.

3. برونزيّة صربيا 'غير المتوقّعة'

كانت صربيا المرشّحة الأوفر حظاً للفوز بالميدالية الذهبية في منافسات الرجال، وقد وصل المنتخب الصربي إلى طوكيو بصفته الأفضل في العالم، حيث يضم في تشكيلته اللاعب المصنّف الأوّل عالميًا دوسان بولوت.

بعد سبع مباريات من دور المجموعات، بدت تلك التنبؤات في محلّها، حيث حافظ المنتخب الصربي على رقم قياسي في الفوز بنسبة 100% بمتوسط 19.7 نقطة في المباراة الواحدة للتقدم إلى الدور نصف النهائي على رأس المجموعة.

غير أن الفوز بدور المجموعات لا يضمن التتويج بالميدالية الذهبية الأولمبية، كما اكتشف بولوت وصربيا لاحقًا. فاجأت صربيا في مباراة نصف النهائي، منتخب ROC المتعطش للفوز، الذي استخدم خطة لعب بدنية لتقليص فرص الصربيّن إلى 10 نقاط فقط عند نسبة تسديد 18% من داخل القوس.

حقّق منتخب ROC فوزًا مستحقًا بنتيجة 21- 10، بينما اكتفى المنتخب الصربي الذي كان مرشّحًا للفوز، بالميداليّة البرونزيّة.

لقد كان ما حدث صدمةً مخيّبة لصربيا، وبدا ذلك واضحًا من ردود فعل بولوت وزملائه في المنتخب عند فوزهم بالبرونزية الأولمبية على حساب المنتخب البلجيكي. حيث كانت الابتسامات قليلة وشاحبة بين اللاعبين الّذين حتّى وإن كانوا "سعداء" بنيل البرونز، غير أن هدفهم المنشود كان الفوز بالذهب.

4. التأهّل المذهل لبلجيكا إلى الدور نصف النهائي

صنعت بلجيكا عنصر مفاجأة من نوع آخر في كرة السلة 3×3 للرجال.

يحتل المنتخب المرتبة 14 عالميًا، وقد تمكّن من التأهّل إلى الألعاب الأولمبية بفوزه ببطولة التصفيات الأولمبية العالمية، وحصوله على المركز الأخير في تصفيات طوكيو 2020.

غير أن الرباعي تيبو فيرفورت، نيك سيليس، رافائيل بوغارتس وتيري مارين لعب باحترافيّة عالية، وحقق انتصارات مذهلة على لاتفيا المصنفة الرابعة عالميًا ومنتخب ROC السادس عالميًا لتحتل بلجيكا المركز الثاني في المجموعة خلف صربيا، وتنتقل تلقائيًا إلى الدور نصف النهائي.

بلجيكا 3×3
تصوير 2021 Getty Images

واجه المنتخب البلجيكي نظيره اللاتفي مرة أخرى في مباراة نصف النهائي. هذه المرة لم يستهن اللاتفيون بخصومهم، حيث سجّلت بلجيكا ثماني نقاط فقط، وضيّعت فرصة الانتقال إلى مباراة الميدالية الذهبية. من سوء حظ المنتخب البلجيكي بعد ذلك، أنّه اضطرّ لمواجهة صربيا المصنفة الأولى عالميًا، في مباراة الميدالية البرونزية، وكان اللاعبون الصربيّون لا يزالون متألقين بالرغم من خسارتهم المفاجئة أمام منتخب ROC في وقت سابق، حيث  انتصروا بنتيجة 21-10 لينالوا الميدالية البرونزية.

على الرغم من الهزيمة، تلقى المنتخب البلجيكي الكثير من الاستحسان لحصوله على المركز الرابع في دورة الألعاب الأولمبية.

5. منتخب منغوليا لكرة السلة 3×3 يصنع التاريخ الأولمبي

في نوفمبر 2019، صنعت تشكيلة منغوليا الّتي تضم: صولونغو باياسغالان، تشيمدولغور انختايفن، تسيرينلكام مونساكان، وخولان أونولباتار، التاريخ الأولمبي لتصبح أول منتخب يتأهل لدورة ألعاب أولمبية.

قبل طوكيو 2020، كان الممثلون الأولمبيون الوحيدون لمنغوليا (دولة ذات مساحة شاسعة وكثافة سكانية منخفضة لا تتجاوز ثلاثة ملايين نسمة) ينحصرون في منافسات الفعاليات الفردية فقط.

لكن هذا المنتخب اقتطع تذكرته إلى طوكيو بعد أن احتل ترتيبًا ضمن المراكز الأربعة الأولى في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة السلة FIBA (كانت الصين، منتخب ROC، روسيا ورومانيا هي المنتخبات الأخرى التي تأهلت تلقائيًا).

قالت أونولباتار، التي أصبحت أوّل سيّدة تحمل علم بلادها في حفل الافتتاح ، للاتحاد الدولي لكرة السلة 3×3  FIBA، "أنا سعيدة بالتأكيد، ولكنّ الفخر الأكبر بالنسبة لي هو أن أكون من منغوليا، لا أصدّق أنني مُنحت هذه الفرصة الرائعة على أكبر مسرح للرياضة، في دورة الألعاب الأولمبية. إنه حلم كل رياضي أن يمثل بلده على أكبر مسرح رياضي على الإطلاق"

للأسف فإن منتخب منغوليا فشل في التقدم من دور المجموعات بعد خسارة جميع مبارياته السبع، على الرغم من اقترابه بشكل وشيك من التغلب على إيطاليا (هُزم بنتيجة 15-14) وفرنسا المصنف الأول عالميًا (هُزم بنتيجة 22-18).

نظرة أخيرة

بدأت فرنسا بداية مضطربة في منافسة السيّدات. خسر المنتخب المصنّف الأوّل عالميًا،  ثلاث مباريات من أصل أربع الافتتاحية، ممّا وضع حظوظه في التقدم إلى الأدوار الإقصائية على المحك.

غير أنّ الأداء الرائع لكل من ليتيسيا غوابو ومامينيان توريه، مكّن المنتخب الفرنسي من تدارك الوضع وتصحيح المسار، حيث فاز بآخر ثلاث مباريات في المجموعة ليتأهل إلى الدور ربع النهائي. إلّا أنّه، على الرغم من فوزه على اليابان وانتقاله إلى مباراة نصف النهائي، سقط أمام المنتخب الأمريكي،  وخسر بعد ذلك أمام الصين في مباراة الميدالية البرونزية.

3×3 نصف النهائي الصين
تصوير 2021 Getty Images

مرحبًا باريس

ستعود كرة السلة 3×3 إلى (نصف) الملعب الأولمبي في ألعاب باريس 2024، و من المرجّح جدًّا أن يعود بولوت وصربيا للانتقام بحثًا عن الذّهب الّذي ضيّعوه في طوكيو.

في منافسات السيدات، تتطلع فرنسا بالتأكيد لردّ الاعتبار أمام جمهورها وعلى أرضها بعد المركز الرابع المخيّب للآمال في طوكيو.

متى وأين تشاهد إعادات كرة السلّة 3×3 على Olympics.com؟

تكفّلنا بذلك، سيتم عرض الإعادات هنا

ما هو موعد المنافسة القادمة للاعبي كرة السلة 3×3؟

تعود إثارة كرة السلة 3×3 في 20 أغسطس، ببطولة FIBA 3x3 World Tour Lausanne Masters في لوزان.

القائمة الكاملة لميداليات كرة السلة 3×3 في طوكيو 2020

منافسات السيدات:

الذهبية: أمريكا

الفضية: ROC

البرونزية: الصين

منافسات الرجال:

الذهبية: لاتفيا

الفضية: ROC

البرونزية: صربيا

واكِب جميع الألعاب والأحداث الأولمبية.

فعاليات رياضية مباشرة مجاناً. مشاهدة لا محدودة لمختلف البرامج. أخبار الألعاب الأولمبية وأبرز فعالياتها في بث غير مسبوق.