دورة الألعاب الأولمبية: الميدالية الذهبية في عام 2014؛ الميدالية البرونزية في عام 2018

البطولات العالمية: الميدالية الذهبية في عام 2019؛ الميدالية البرونزية في عام 2021؛ تنافس في الأعوام 2011 و2013 و2015 و2017

2
اللغات المُستخدمة


تشيكي

الإنجليزية

التعليم/الدراسات

المدرسة الثانوية (2012)؛ درجة البكالوريوس، التربية البدنية والرياضة، جامعة تشارلي: كلية التربية البدنية والرياضة (مستمر)

الأنشطة الاحترافية

رياضي محترف؛ سفير، ريد بول

الوظائف في مجال الرياضة

مقدم رئيسي للمهرجانات الأولمبية، اللجنة الأولمبية التشيكية (2021)؛ عضو الاتحاد التشيكي للتزلج والتزحلق على الجليد

أريد تمثيل الرياضيين والاستماع إلى أفكارهم وإحضارهم إلى لجنة الرياضيين التابعة للجنة الأولمبية الدولية

إيفا سامكوفا

لماذا أرشح نفسي في انتخابات لجنة الرياضيين التابعة للجنة الأولمبية الدولية

إن حياة كل واحد منا هي عملية لاكتساب الحكمة. كانت اللحظات الأكثر أهميةً في حياتي هي أيضًا أكثر اللحظات صعوبةً، وأصبحت نوع ما “صالة الألعاب الرياضية” العقلية خاصتي. أظهرت لي إصابة ركبتي أهمية التدريب البدني. علمني الفوز بالأولمبياد كيفية البحث عن دافعٍ جديدٍ. وبفضل هذا، يمكنني أن أدعم مشاريع مثيرة للاهتمام في المجال الإيكولوجي، والتي أهتم بها، أو المشاريع التي تدعم الرياضة للأطفال. إن الوفاة غير المتوقعة لوالدي جعلتني أقوى ذهنيًا وأكدت على أهمية الرياضة ومساهمتها في كلٍ من الصحة البدنية والعقلية. تكفي قصة حياتي لعدة حيوات، لذلك يمكنني أن أقدم للجنة الأولمبية الدولية حكمتي المكتسبة من الرياضة واحترامي للناس والطبيعة. على هذا النحو، يمكنني المساهمة بأفكاري في تحقيق رفاهية المجتمع. لا أعتبره هدفًا بل عمليةً أنقل فيها جزءًا من الحكمة المذكورة، لكنني أكسب منها أيضًا قدرًا كبيرًا بفضل شخصيات أخرى من عالم الرياضة، من أشخاص لديهم قصة حياة مختلفة ونوع مختلف من الحكمة.

Original version: English
*Results as of 13 September 2021 and only for disciplines on the Olympic programme