من المقرر أن تُعقَد دورة الألعاب الأولمبية باريس 2024 بين 26 تموز/ يوليو و11 آب/ أغسطس 2024.

خطوة مبتكرة ستشهد استضافة نهر السين للحفل الافتتاحي لدورة الألعاب الأولمبية، حيث من المتوقع أن يتمكن أكثر من 600 ألف متفرجٍ من الحضور.

وافق مجلس إدارة أولمبياد باريس 2024 أيضًا على بعض التغييرات في مكان المنافسة للسماح باستخدام مشترك أفضل للمواقع الحالية.


“سيكون هذا الحفل تجربةً استثنائيةً لجميع الرياضيين المُشاركين، ولكن أيضًا، وقبل كل شيء، لشعب باريس ولفرنسا وللعالم بأسره.”

 

توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية

صناعة التاريخ

باعتبار الحفل الافتتاحي لأولمبياد باريس 2024 جزءًا من خطوة تاريخية، فإنه سيُنظَّم في أرجاء العاصمة الفرنسية بدلًا من موقع الاستاد التقليدي. سينقل أكثر من 160 قاربًا الوفود على طريق بطول ستة كيلومترات من جسر أوسترليتز إلى ساحة تروكاديرو مرورًا بالعديد من المعالم والجسور والمؤسسات الثقافية الباريسية الشهيرة مثل كاتدرائية نوتردام ومتحف اللوفر وبرج إيفل.

مع إتاحة وصول الجمهور مجانًا إلى جزء من ضفاف النهر، فضلًا عن تهيئة مناطق للمشاهدة على العديد من الجسور والأرصفة على طول الطريق، فمن المتوقع أن يرحب بك وبزملائك الرياضيين أكثر من 600 ألف متفرجٍ من جميع أنحاء العالم في موكب الأمم.

في حديثه عن الفكرة، قال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ: “إن تنظيم الحفل الافتتاحي على طول نهر السين، النهر الرمزي الواقع في قلب المدينة، يتوافق تمامًا مع طموح أولمبياد باريس 2024 لإعادة ابتكار نموذج دورة الألعاب الأولمبية من خلال فتح باب المشاركة لأكبر عدد ممكن من الناس.

“سيكون هذا الحفل تجربةً استثنائيةً لجميع الرياضيين المشاركين، ولكن أيضًا، وقبل كل شيء، لشعب باريس ولفرنسا وللعالم بأسره.”

وأضاف رئيس أولمبياد باريس 2024، توني إستانغيت: “تأكدوا أن الحفل الافتتاحي لأولمبياد باريس 2024 سيكون ساحرًا على أقل تقدير وسيشهد تنظيمًا غير مسبوق. سيكون حفلًا للشعب مفتوحًا للجميع، وسيُظهر للعالم أفضل ما في فرنسا في حفلةٍ لا مثيل لها، والعالم كله مدعو لحضورها!”


تأكدوا أن الحفل الافتتاحي لأولمبياد باريس 2024 سيكون ساحرًا على أقل تقدير.

توني إستانغيت، رئيس أولمبياد باريس 2024

التغييرات في أماكن المنافسة

بالإضافة إلى قرار الحفل الافتتاحي، وافق مجلس إدارة أولمبياد باريس 2024 على عددٍ من التغييرات في أماكن المنافسة.

يتمثّل الغرض من هذه التعديلات في السماح باستخدام مشترك أفضل للمواقع الحالية، مع الاستمرار في وضع أساس استثنائي للمسابقات الأولمبية والبارالمبية في قلب العاصمة الفرنسية.

ويندرج الآن على مسار سباقات الطرق كل من: مجمع ليزانفاليد وجسر ألكسندر الثالث وجسر جينا وساحة تروكاديرو والساحة الأمامية لمبنى بلدية باريس.

سيبدأ الماراثون من مبنى بلدية باريس وينتهي عند مجمع ليزانفاليد. سينطلق الرياضيون في سباقٍ مع الزمن لركوب الدراجات على الطريق من مجمع ليزانفاليد وانتهاءً بجسر ألكسندر الثالث، والذي سيشهد أيضًا نشاطًا في سباقات السباحة الماراثونية والترياتلون.

أخيرًا، سيكون جسر جينا الواقع على أطراف برج إيفل بمثابة نقطة الانطلاق والنهاية لسباق الدراجات على الطرق وسباق المشي.

إذا كانت لديك أي أسئلة بخصوص برنامج فعاليات أولمبياد باريس 2024، فتحقَّق من صفحة الأسئلة الشائعة لدينا.