2002


المنتدى الدولي الأول للرياضيين التابع للجنة الأولمبية الدولية

البرنامج

افتتح جاك روج فعاليات المنتدى بكلمة الترحيب، بالإضافة إلى عرض تقديمي عن تاريخ اللجنة الأولمبية الدولية للرياضيين قدمه بيتر تالبيرج، العضو الفخري في اللجنة.

تضمن البرنامج عددًا من الجلسات العامة وجلسات المناقشة، بدءًا من دراسة أدوار لجان الرياضيين إلى نظرة اللجنة الأولمبية الدولية الشاملة للرياضة. قدم جيلبرت فيلي (المدير الرياضي في اللجنة الأولمبية الدولية وتنسيق الألعاب الأولمبية والعلاقات مع الاتحادات الدولية للألعاب الأولمبية) عرضًا تقديميًا حول برنامج الرياضات الأولمبية ورؤية اللجنة الأولمبية الدولية المضادة لعملقة الألعاب، بينما تحدث سيرجي بوبكا (رئيس لجنة الرياضيين في اللجنة الأولمبية الدولية) عن إنشاء وبداية عمل لجان الرياضيين بفاعلية.

عقدت جلسات النقاش الثلاث بعد ظهر يوم 19 أكتوبر، حيث تبادل المشاركون أفكارهم بشأن مكافحة المنشطات، والتسويق الذاتي للرياضيين أثناء وبعد مسيرتهم الرياضية، ودمج الرياضيين المحترفين في الحركة الأولمبية.

اختتم المنتدى بعرض تقديمي عن المتحف الأولمبي قدمه فرانسواز زويفيل (مدير المتحف الأولمبي)، والاستنتاجات الختامية التي عرضها سيرجي بوبكا.

المشاركة

حضر ممثلون من كافة منظمات الحركة الأولمبية، بما في ذلك ممثلو لجان الرياضيين التابعة للجنة الأولمبية الوطنية، وممثلو لجان الرياضيين التابعة للاتحاد الدولي، وممثلو اللجنة الأولمبية الدولية ورئيس اللجنة الأولمبية الدولية جاك روج.

KEY FOCUSES
  • The fight against doping
  • Self-marketing for athletes during and after their sporting careers
  • The integration of professional athletes in the Olympic Movement
النتائج والتوصيات

اعترف ممثلو الرياضيين الذين شاركوا في المنتدى الدولي الأول للرياضيين بمجهودات اللجنة الأولمبية الدولية في جمع لجان الرياضيين معًا، وأوضحوا دعمهم للمنتدى الذي سيعقد على أساس منتظم. كان هذا المنتدى التاريخي بمثابة حافز لتحسين مكانة الرياضيين في الحركة الأولمبية، وأدى مباشرة إلى إنشاء برنامج الحياة المهنية للرياضيين (المعروف الآن باسم Athlete365 Career+) وشبكات دعم الرياضيين الأخرى.

كما شجع المشاركون في المنتدى جميع اللجان الأولمبية الوطنية والاتحادات الدولية على إنشاء لجان للرياضيين وإشراك الرياضيين في إدارة الألعاب الرياصية. تضمنت التوصيات الرئيسية الصادرة عن المنتدى ما يلي:

  1. قبول كود الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات الخاص بمكافحة المنشطاتستدعم الحركة الأولمبية بشكل كامل تنفيذ عمليات الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات وستركز على توعية الرياضيين وتوزيع الكود الجديد عليهم.
  2. تقديم الدعم للرياضيين: يجب أن تدرك اللجان الأولمبية الوطنية والاتحادات الوطنية أنها تتحمل مسؤولية مساعدة الرياضيين في إدارة حياتهم بعد الاعتزال، بما في ذلك مشاركة المعلومات من المصادر الحكومية، وتجميع أمثلة عن “أفضل الممارسات الممكنة” من الشركاء الأولمبيين الآخرين واستخدام نخبة الرياضيين لتقديم المساعدة في البرامج التعليمية.
  3. دمج الرياضيين في أنشطة الاتحادات الوطنية: يجب على الرياضيين الالتزام، بمساعدة اتحاداتهم الوطنية، وذلك بالقيام بالعمل التضامني لمدة يومين إلى أربعة أيام على الأقل كل عام في مجال رياضتهم بشكل مجاني. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكون الرياضيون المنتخبون في لجان الرياضيين على دراية بمسؤولياتهم كممثلين لكافة زملائهم الرياضيين وأن يساهموا في الحركة الأولمبية وفي رياضتهم.