فازت كيري بوتثارست التي تأهلت ثلاث مرات للأولمبياد بالميدالية الذهبية في الكرة الطائرة الشاطئية للسيدات مع زميلتها ناتالي كوك في دورة الألعاب الأولمبية التي أُقيمت في مدينة سيدني سنة 2000، وفازت كذلك بالميدالية البرونزية في دورة الألعاب الأولمبية التي أُقيمت في مدينة أتلانتا سنة 1996.


عمِلت كيري بجد واجتهاد طوال مسارها المهني لتبني لنفسها كيانًا على وسائل الإعلام ولتجذب الجهات الراعية، الأمر الذي ساعد في تمويلها ووصولها إلى الميدالية الذهبية الأولمبية.


ألّفتْ كيري كتاب The Business of Being an Athlete (مهنة الرياضي) لمساعدة الرياضيين في بناء مسار مهني مربح أكثر في الرياضة.

لقد كان هدفي أنا ونتالي هو الوصول إلى الألعاب الأولمبية التي أُقيمت في عام 1996، الذي دخلت فيه الكرة الطائرة الشاطئية لأول مرة ضمن الألعاب الأولمبية. ولكن لمواصلة ممارسة هذه الرياضة، كان علينا بالفعل الحصول على بعض الأموال. وعلى الرغم من أننا قد حصلنا على بعض التمويل من اتحادنا، إلا أننا قد احتجنا إلى بعض الأموال الإضافية لمساعدتنا دفع تكاليف سفرنا إلى الفعاليات الرياضية وجميع الأمور الأخرى المتعلقة بهذا الشأن.

وقد كنا نفضّل الوصول إلى الفعاليات الرياضية قبل أن تبدأ بأيام قليلة لكي نتأقلم مع الجو، ثم أردنا بعد ذلك السفر من فعالية إلى أخرى والحصول على أفضل المدربين – وكل ذلك كان مكلفًا للغاية.

ومع أننا كنا بحاجة إلى المال لتغطية نفقات كل هذه الأشياء، إلا أننا كنا نعلم أنه لكي تُتاح لنا الفرصة لرؤية المكانة التي يمكن أن نصل إليها في هذه الرياضة، يجب علينا تمويل كل هذه الأشياء بأنفسنا. ومن ثمّ فإنه كان لزامًا علينا أن نتعلم الكثير من المهارات الجديدة لمساعدتنا على القيام بذلك، لأنه لم تكن لدينا خيارات أخرى.

كُن محبوبًا لدى وسائل الإعلام

نظرًا لأننا لم نحصل على الكثير من التمويل، فقد علمنا أنه يتعين علينا الحصول على جهات راعية. وعلمنا كذلك أنه كي نحصل على جهات راعية، لا بد أن نصل إلى وسائل الإعلام. وعلمنا أيضًا أن رياضتنا لم تكن من ضمن الرياضات السائدة والمشهورة في البلاد، ولكي نحصل على مزيد من التغطية الإعلامية، بدأنا بالاتصال بوسائل الإعلام بأنفسنا لإخبارهم بما نفعله.

وقد كنت أعيش في بيرث عندما بدأنا في فعل ذلك، وكانت وسائل الإعلام المحلية مُعجَبة حقًا باتصالنا بهم بأنفسنا؛ لأنهم لم يصادفوا مثل هذا الفعل من الرياضيين من قبل. ثم بدأنا في إقامة علاقات مع وسائل الإعلام لإعلامهم بنتائج مبارياتنا وبأخبارنا.

عزّز ثقة الناس بك

حين بدأنا في إقامة علاقات مع وسائل الإعلام، بدأنا بالفعل تعلُّم كيفية التواصل مع الآخرين وإقامة علاقات معهم، وهو أمر مهم للغاية عند البحث عن جهات راعية. وتعلمنا كذلك كيفية السؤال والطلب [كلما سنحت الفرص].

وعلى الرغم من أن البعض كان يعتقد أن استنزاف الوقت في كل هذه الأمور من شأنه أن ينتقص من تدريبنا، إلا أننا أثناء قيامنا بذلك كنا نعزز ثقة الناس بنا أيضًا.

وقد أصبحنا أفضل بكثير بفضل تواجدنا حول أطياف مختلفة من الأشخاص وبفضل تواصلنا وإقامة علاقات معهم. وعندما نزلنا إلى ملعب الكرة الطائرة بعد ذلك، رأينا أن ثقة الناس بنا أصبحت أكبر وأقوى. وإنني أعتقد أن هذا الأمر قد أنهكنا.

إننا لم نفعل مثل هذه الأمور من قبل، ومن ثمّ فإن كل خطوة اتخذناها كانت على حساب راحتنا. لكننا علمنا أن ذلك سيفتح لنا أبوابًا أفضل وسيتيح لنا فرصًا أكثر لنرى إلى أي مدى يمكن أن نصل في نجاحنا.

استثمر في نفسك

إن الأشخاص الذين قابلناهم هم الأشخاص الذين ساعدوا في فتح الأبواب أمامنا، وأتاحوا لنا الفرص لتوفير الأموال التي نحتاجها لمواصلة اللعب والسفر وتعيين المدربين المناسبين.

وقد تمكّنا من الحصول على مدرب كرة طائرة ومدرب بدني ومدرب عقلي للعمل على أنظمة معتقداتنا. ولكن بدون الأموال التي تَمكّنا من توفيرها من خلال الجهات الراعية، لم نكن لنتمكن بأي طريقة من القيام بكل هذه الأمور، ولم نكن لنصل أبدًا إلى إمكاناتنا.

إن الفرصة لن تأتي لك إلا مرة واحدة وأنت في ذروة مسارك المهني الرياضي، ومن ثمّ فإنك مدين لنفسك بالاستثمار فيها من خلال الحصول على أفضل مدرب يمكنك إيجاده.

وكان هذا هو القصد من تأليف كتابي وسبب تسميته The Business of Being an Athlete (مهنة الرياضي). فالأمر لا يتعلق فقط بتوفير الأموال؛ بل إنه يتعلق أيضًا ببناء مستقبل مهني مربح. فكيف تفعل ذلك؟ حسنًا، إنك بحاجة إلى أموال للوصول إلى جميع الأشخاص والموارد التي تحتاجها لتجعل من نفسك شخصًا أفضل.

لا تفقد الأمل

إنك بحاجة حقيقية إلى الاستمرار لفترة طويلة والتحلي بالصبر. لقد كنت عجولة للغاية، وغالبًا ما كنت أشعر بنفاد صبري وأسأل، “لماذا لم يحدث ذلك حتى الآن؟ لماذا لا يمكننا الحصول على هذه الجهات الراعية حتى الآن؟”

ولكن عليك الاستمرار لفترة طويلة لأن هذا الأمر جزء من عملية كاملة. وسواءً كانت خطة مدتها خمس سنوات أو أي شيء آخر، ستكون هنالك تقلبات طوال الوقت.

ما عليك سوى أن تؤمن بأنك ستنجح في النهاية. فالأمر سيستغرق بعض الوقت، ولكن تحلّ بالصبر.

هل تريد معرفة المزيد عن أفضل طريقة لتحقيق الأموال من خلال نفسك كلاعب؟ ألقِ نظرة على مجموعة أدوات العلامة التجارية الشخصية المقدمة من Athlete365.