القفز التزلجي الأولمبي في بكين 2022: خمسة حقائق يجب معرفته

كل ما يجب معرفته عن التزلج النوردي المزدوج في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين 2022، بما في ذلك أبرز المتزلجين، ومعلومات عن مقر المنافسات، والمزيد!

بقلم Will Imbo

كان القفز التزلجي حدثًا رئيسيًا في الألعاب الشتوية منذ نسختها الأولى في شاموني 1924. أهدتنا المنافسة بعض اللحظات الأولمبية الشهيرة على مر السنين، منذ أن حلّق البريطاني إيدي إدواردز في الهواء في كالجاري 1988 إلى النرويجي روبرت جوهانسون صاحب "شارب الطائر". ومن المتوقع أن تقدم الرياضة شيئًا مميزًا في الألعاب.

ستقام خمس منافسات في القفز التزلجي في بكين 2022، بما في ذلك المنافسة الجديدة للفرق المختلطة.

إليك ملخصنا لمنافسات القفز التزلجي في بكين 2022، بما في ذلك تاريخ الرياضة، أفضل الأسماء المشاركة، ومقر المنافسات والمزيد!

أفضل المتسابقين في القفز التزلجي في بكين 2022

سيطرت النرويج على الاختصاص لفترة من الزمن، حيث فازت بـ35 ميدالية، بما في ذلك خمس ميداليات (ذهبيتان) في بيونج تشانج 2018.

ومن المتوقع أن تشارك النرويج بمجموعة قوية في بكين بقيادة مارين لوندبي. تبلغ اللاعبة من العمر 26 عامًا وهي الأكثر نجاحًا في تاريخ الاختصاص. في رصيدها ثلاثة ألقاب عالمية وثلاثين انتصارًا متتاليًا في كأس العالم وميداليتان ذهبيتان في ألعاب 2018 وبطولة العالم 2019. فازت مارين بمنافسة القفز من منصة كبيرة واحتلت المركز الثاني في القفز من منصة عادية لفردي سيدات في بطولة العالم. لذلك ستكون منافِسة لا تُقهر في الاختصاص.

كذلك، نسلط الضوء على السلوفينية ايما كلينيتش التي احتلت المركز الرابع عشر في بيونج تشانج، وفازت بمسابقة القفز من منصة عادية في بطولة العالم 2021. بناءً على أدائها المتميز (حيث فازت أيضًا بميدالية فضية مع فريق السيدات في المنصة العادية)، فلن يكون من المفاجئ رؤيتها تقاتل من أجل تحسين نتيجتها في بكين.

تعِد منافسة الرجال على المنصة العادية بالاثارة والكثير من التشويق بمشاركة العديد من الأسماء الكبيرة التي تبحث عن الميدالية الذهبية.

على قائمة المرشحين للفوز نجد الألماني أندرياس فيلينجر الفائز بأربع ميداليات أولمبية في بيونج تشانج. ولكن، من الجدير بالذكر أنه منذ ادراج الحدث في برنامج الألعاب الأولمبية الشتوية في 1964، لم ينجح أي رياضي في الدفاع عن لقبه الأولمبي، باستثناء السويسري سيمون أمان الذي فاز بميداليتين ذهبيتين.

متزلجان فقط يمكنهما إيقاف زحف فيلينغر نحو القمة، هما الألماني كارل جيجر والبولندي بيوتر زيا. فاز جيجر بميداليتين ذهبيتين، بالإضافة إلى فضية في بطولة العالم 2021، وذهبية في بطولة العالم للتزلج 2020. على الرغم من كون زيا أحد أكبر المنافسين سناً في المسابقة (34 عاماً) فهو حامل اللقب العالمي الحالي في القفز من منصة عادية.

فاز النمساوي ستيفان كرافت، حامل الرقم القياسي العالمي عند 253.5 مترًا (832 قدمًا)، ببطولة العالم الثانية (والثالثة في المجموع) في مسابقة المنصة الكبيرة 2021. على الرغم من أدائه المتواضع في الألعاب الشتوية في 2018، عندما احتل المركز 18، فإن مسيرته في كأس العالم وبطولة العالم تؤهله ليكون رياضيًا واعدًا في بكين. احتل روبرت جوهانسون، الفائز بالميدالية البرونزية في الحدث نفسه في 2018، المركز الثاني في بطولة العالم، بينما حل جيجر في المراكز الثلاثة الأولى.

انضمت منافسات الفرق المختلطة حديثًا إلى البرنامج الأولمبي (بعد ظهورها للمرة الأولى في الألعاب الأولمبية للشباب). وارتكازاً على نتائج منافسات كأس العالم، فستكون هناك منافسة شرسة بين ألمانيا (التي فازت بالحدث) والنرويج والنمسا، وجميعهم مرشحون أقوياء للفوز بالذهب.

برنامج منافسات القفز التزلجي الأولمبي في بكين 2022

ستقام مسابقة القفز على الجليد في الفترة من 5 إلى 14 فبراير 2022.

مقر منافسات القفز التزلجي الأولمبي في بكين 2022

ستقام مسابقة القفز على الجليد في المركز الوطني للقفز على الجليد في مجمع شيانججياو، حيث ستقام أيضًا مسابقات في التزلج على الثلوج والتزلج الحر والتزلج الريفي والتزلج النوردي والبياثلون. يبلغ طول مسار القفز على الجليد (أول مسار دائم في العالم) 164 مترًا وارتفاعه 60 مترًا وعرضه 34 مترًا.

يشبه تصميمه المعماري صولجان روي التقليدي، وهو تعويذة صينية، ومن هنا جاء لقب المنشأة: "سنو روي". بعد الألعاب سيتم استخدامه كمركز تدريب للمنتخب الصيني وكمنتجع سياحي.

تنسيق منافسات القفز التزلجي الأولمبية في بكين 2022

تتألف مسابقة القفز على الجليد في بكين 2022 من خمسة أحداث، بما في ذلك حدث الفرق المختلطة الجديد.

  • القفز من منصة عادية لفردي الرجال
  • القفز من منصة كبيرة لفردي الرجال
  • فرق الرجال
  • القفز من منصة عادية لفردي السيدات
  • فرق مختلطة

في المنافسة، يتم تقييم القفزات من خلال المسافة المقطوعة وأسلوب القفزة. يتم قياس المسافة على طول التل من نقطة الانطلاق إلى نقط الهبوط.

في القفز من منصة عادية لفردي الرجال (تل 70 مترًا) وعلى منصة كبيرة (تل 90 مترًا)، تتكون المسابقات من دورتين تدريبيتين ومرحلة تصفية واحدة ونهائي. في حدث فرق الرجال، هناك جولة نهائية واحدة ثم جولتان من المسابقات.

في منافسات القفز من منصة عادية للسيدات (70 م) لا توجد جولة تأهيلية، حيث تبدأ المنافسة بالمباراة النهائية التي تتكون من قفزة تجريبية وجولتان رسميتان.

تقام منافسات القفز من منصة عادية للفرق المختلطة بتسلسل متزلجة - متزلج - متزلجة - متزلج، وتعتمد نظام النقاط نفسه المستخدم في مسابقة الرجال.

القفز التزلجي في التاريخ الأولمبي

تأخذنا أصول قفزة التزلج إلى النرويج، حيث حلّق النرويجي أولي ري لمسافة 9.5 مترًا، وكانت تلك نقطة انطلاق الرياضة.

بعد الحرب العالمية الأولى، طور جاكوب تولين تامس وسيغموند رود أسلوب القفز الذي أصبح يُعرف باسم "تقنية كونغسبيرغ". تعتمد التقنية على ثني الجسم عند منطقة الوركين وميلانه للأمام، بينما تكون الذراعان ممدودتان إلى الأمام، والزلاجتان موازيتان لبعضهما البعض. بفضل تلك التقنية، أصبح سيب برادل أول من يتزلج لمسافة تزيد عن 100 متر. في عام 1936 قفز النمساوي مسافة 101 متر.

في منتصف الخمسينيات من القرن الماضي، بدأ السويسري أندرياس ديشر بوضع ذراعيه إلى الخلف عند القفز، بينما يميل إلى الأمام بشكل أكثر حدة. في عام 1985، نشر السويدي يان بوكليف طريقته في القفز واصفًا إياها بالحرف اللاتيني V. قابلته موجة من السخرية، لكن أسلوبه أثبت فعالية أكبر، وفي ألعاب 1992، استخدم جميع المتزلجين الفائزين بالميداليات الأولمبية طريقته في القفز.

كان القفز التزلجي جزءًا من النسخة الأولى من الألعاب في شاموني 1924، عندما أقيم حدث واحد فقط، القفز من منصة كبيرة. انضم بعدها القفز من منصة عادية في ألعاب إنسبروك 1964، ومنافسات فرق الرجال في 1988. ولم تُدرج مسابقة السيدات إلا في 2014، لينضم حدث الفرق المختلطة في 2022.

النرويج هي القوة المهيمنة على الاختصاص، حيث فازت بـ 35 ميدالية (بما في ذلك 11 ذهبية). تحتل فنلندا المرتبة الثانية في ترتيب الميداليات، برصيد 22 (بفضل 10 ميداليات ذهبية)، والنمسا في المركز الثالث برصيد 25 (لكن 6 ذهبيات فقط). على الرغم من الهيمنة النرويجية على الرياضة، يحتل الفنلندي صدارة جدول الميداليات الأولمبية. فاز ماتي نيكانن بأربع ميداليات ذهبية وفضية واحدة في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية خلال مسيرته الرياضية.

هل تحبّ القفز التزلّجي؟

احصل على الأخبار ومقاطع الفيديو حول رياضة القفز التزلجي وأبرز الألعاب الأولمبية الشتوية وغير ذلك الكثير.