120 مليون إعجاب: أيلينغ (إيلين) جو والنجم الصيني لاي تشانغ يتحدثان عن تسجيل أغنية معًا - "يمكننا أن نجرب موسيقى الراب!"

تحدثت البطلة الأولمبية مرتين جو والمغني/الممثل لاي تشانغ في بثٍ مباشر عبر تطبيق "دوين" (التيك توك الصيني) عن تسجيل أغنية معًا. تم تسجيل "الإعجاب" بالفيديو 120 مليون مرة.

بقلم Ken Browne
تصوير 2022 Getty Images

بعد أن تألقت ببراعة في ألعاب بكين 2022، تباشر إيلينغ (إيلين) جو الاستعداد لمغامرتها القادمة، ولتحطيم المزيد من الأرقام القياسية العالمية.

ظهرت ظاهرة التزلج الحر في بث مباشر عبر "دوين" (التطبيق الصيني الذي سبق تيك توك) مع النجم المغني والممثل لاي تشانغ (تشانغ ييشين) - الذي كان سابقًا عضوًا في فرقة الكيبوب الغنائية Exo - وتحدث الاثنان عن مشروع تسجيل أغنية معًا.

"أريد أن أؤدي أغنية مع جو،" قال تشانغ في "冠军 驾 到" (برنامج وصول الأبطال) في بث مباشر عبر "دوين".

"يمكننا أن نجرب موسيقى الراب". أجابت جو "يمكن أن تكون الجبال الثلجية خلفية للفيديو الموسيقي.

"يمكننا أيضًا تجربة بعض القفزات على الثلوج. هل تريد أن تجرب التزلج على الجليد أم التزلج على الثلوج؟" سألت البطلة الأولمبية النجم تشانغ.

"في الواقع، لست بارعًا في أي من الرياضتين". اعترف النجم الصيني ضاحكًا.

"لا يهم" تابعت جو، يمكننا أن نجرّب التزلج على الجليد أولاً، وسأقوم أنا بالاختيار مسبقًا من أجلك!"

بينما تبادلت جو وتشانغ أطراف الحديث في البرنامج الذي تستضيفه ليو يوتشي، إحدى أشهر مضيفات برامج الرياضة في التلفزيون الصيني، تضاعفت المشاهدات والإعجابات بالملايين: حيث شاهد ما يصل إلى ثمانية عشر مليون شخصًا البث المباشر، وحصد الفيديو أكثر من 120 مليون إعجاب.

ارتفع عدد متابعي جو بـ 17.6 مليون متابع في ظرف 15 يومًا على المنصة، ولا يزال العدد في ارتفاع متواصل.

أيلينغ (إيلين) جو في '冠军驾到' (برنامج وصول الأبطال) في بث مباشر على تطبيق "دوين" (تيك توك) مع لاي ييشين (لاي تشانغ) والمضيفة ليو يوتشي (لقطة شاشة)  

إيلين جو: تأليف كتاب، كتابة أغاني، الفوز في لعبة الحياة

بعد ثلاثية تاريخية من الميداليات في بكين 2022، تملك جو المولودة في كاليفورنيا العالم بين راحتي يديها، ويبدو أنها جاهزة الآن للانتقال من منصة التتويج الأولمبية إلى استوديو التسجيل مع أحد كبار نجوم الصين.

يجب أن تتم كتابة الأغنية بشكل طبيعي أيضًا - شرعت جو في تأليف كتاب، وتقرّ أنها تحتفظ بدفاتر مذكرات منذ أن كانت في الخامسة من عمرها، تتحدث فيها عن طفولتها ونشأتها بين ثقافتين.

"طالما كانت سنوات النشأة والنضج مهمةً جدًا بالنسبة لي"، قالت في البث المباشر عبر “دوين". "لقد بدأتُ كتابة مذكراتي عندما كان عمري يقارب الخمس سنوات. كنت أريد توثيق اللحظات.

"المحتوى الذي يضمه كتابي مستوحى من مذكراتي، والتي تتعلق بتجربتي في النشأة، وليس فقط تجربتي كرياضية".

ولن تشكل الموسيقى مشكلة بتاتًا - فهي عازفة بيانو بارعة أيضًا.

صرحت جو بأنها تستخدم البيانو وتأليف الأغاني كطريقة "لقضاء الوقت داخل عقلها"، مصرحةً بأنها انطوائية بطبعها، حيث يساعدها ذلك على إبقاء الضوضاء والضجيج بعيدًا عنها.

إيلين جو: الفتاة ذات بدلة تزلج التنين

جذبت بدلة تزلج جو أيضًا انتباه لاي تشانغ: "لقد لاحظت التفاصيل الصينية في زي جو. هل صممت ذلك بنفسك؟

"بالضبط!،" قالت جو، "لقد قمت أنا بذلك!"

"إنه أمرٌ رائع!" يثني تشانغ على ذلك، قبل أن تُسأل جو عن المصدر الذي استمدت منه الإلهام لتصميم البدلة.

"يوجد تنين صيني على ظهر الزي"، تقول.

"التنين الصيني هو رمز الطاقة، الثقة والسحر أحيانًا، وهو ما سيجلب لي حسن الطالع أثناء المنافسة.

"من خلال صورة التنين الصيني، يمكنني مشاركة مشاعري حول التزلج مع العالم بأسره."

أصبحت أيلينغ (إيلين) جو من كبار المشاهير في الصين بعد بكين 2022. (تصوير غيتي إيميجيس)
تصوير 2022 Getty Images

أيلينغ (إيلين) جو: تتحدث عن التعامل مع صخب الشهرة وعن تحوّلها إلى أيقونة بالنسبة للملايين من الأشخاص

عن عمرٍ يناهز الـ 18 عامًا فقط، أصبحت جو أيقونة عالمية، حيث يمكن التعرف عليها بسهولة من طرف ملايين الصينيين في جميع أنحاء العالم.

لكنها تتعامل بشكل جيد مع كل ذلك الاهتمام وتعتبر أن "التوتر" شعورٌ محايد وليس سلبيًا بالضرورة.

تقول، "أحيانًا يمكن أن يكون التوتر طاقة، ويمكنك أن تختار كيف تستخدمه. إذا كنت ترى التوتر على أنه أمرٌ سيء، فعندها لا يمكنك بذل قصارى جهدك.

"إذا تم تحويل التوتر إلى طاقة، يمكنك تقديم أداء أفضل عندما يحين موعد المنافسة.

"عند ممارسة تدريبات سباقاتي، أخبرني مدربي أن التوتر لا يختلف عن شعور الإثارة والحماسة بالنسبة لعقلك. ما يهم هو ما تقرر فعله بشأنه، وهذا يعتمد على خيارك الخاص.

"كل ما أعرفه عن التوتر يأتي من شخصي (تجربتي)، وليس من طرف أشخاص آخرين. أرغب دائمًا في تحقيق الأفضل، لذلك أحدد أهدافًا وأحاول استخدام التوتر والضغط لصالحي".

إذن ما هو شعور أن تكوني مثالًا يُحتذى به؟

"أريد أن أعرب عن شكري للأشخاص الذين يعاملونني كمثالٍ يُحتذى به. ومع ذلك، فكوني قدوة لا يؤثر عليّ بشكلٍ كبير.

"حياتي ملك لي، أنا أقوم بما أحبه. إنه لأمر رائع أن يساندني الناس، حيث يمكنني تشجيع المزيد من الأطفال على المشاركة في الرياضات الشتوية أو ببساطة القيام بما يودّون فعله، أيًّا كان ذلك."

هل تحبّ التزلج الحرّ؟ احصل على كلّ ذلك.

احصل على الأخبار ومقاطع الفيديو حول التزلج الحرّ وأبرز الألعاب الأولمبية الشتوية وغير ذلك الكثير.