ذاع صيت أيلينغ (إيلين) جو على نطاق واسع وهي تتناول الغداء خلال التصفيات - النجمة الصينية تكشف عن "العنصر الأساسي في التنقلات" الخاصة بها في بكين 2022

التقطت عدسة الكاميرا صورة نجمة التزلج الحر جو وهي تأكل في منطقة الوصول لمنافسات التزلج الحر بعد تصفيات السلوب ستايل في تشانغجياكو. أخبرت الصينية المتوّجة بالميدالية الذهبية موقع Olympics.com بما حدث، وكشفت عن الطعام الذي تحمله في حقيبتها في القرية والمنشآت الرياضية، كما قدمت نصائح للشباب حول العالم.

بقلم James Pratt & Ed Knowles
تصوير (Ash Tulloch / Olympic Channel)

لم تتخيل نجمة بكين 2022 أيلينغ (إيلين) جو، أن تصفيات السلوب ستايل في التزلج الحر للسيدات ستمر على هذا النحو.

بعد السباق الأول المخيب للآمال يوم الثلاثاء (14 فبراير) كانت على وشك الإخفاق في الوصول إلى النهائي. مما جعل سباقها الثاني حاسمًا. عندما وصلها إلى منطقة النهاية، أدركت بطلة العالم 2021 أنها قد حسّنت أداءها، لكن هل قامت بذلك بشكلٍ كافي؟

لم يرَ مشاهدو التلفزة عبر أنحاء العالم بوادر التوتر ولا الارتياح على متسابقة التزلج الحر الصينية... وإنما شاهدوها تأكل.

"لم يكن لديّ وقت للبقاء في النزل وتناول الغداء. أحضرت الغداء معي [و] كنت أتناول الطعام أثناء انتظاري للنتيجة،" كشفت جو لموقع Olympics.com، موضحةً أن ظروف الطقس وما ترتب عنها من تأجيلات، كانت قد تسببت في تغييرات على برنامجها الزمني ومواعيد وجباتها في حديقة جنتنج الجليدية.

"أنا أتنافس ضمن ثلاث فعاليات، وبسبب تأجيل منافسات السلوب ستايل، فقد تداخل توقيتها مع تدريبات [التزلج داخل نصف أنبوب]. حيث كان تدريب التزلج داخل نصف أنبوب قد بدأ عندما كان سباقي الثاني في تصفيات [السلوب ستايل] سينطلق.

"أنا حازمة جدًا بشأن التدريبات. بعض الأشخاص قد يأخذون الأمر ببساطة أثناء التدريب. لكن بالنسبة لي شخصيًا ... أثناء التدريبات أكون في وضع "انطلاق، انطلاق، انطلاق". لذا أعلم أنه لن يكون لديّ وقت [للأكل]. وقد تمكنت نوعًا ما من تجنب وسائل الإعلام. أعتقد أنني سجلت رقمًا قياسيًا عالميًا في عبور منطقة وسائل الإعلام، أمُرّ دائمًا وأنا أردد، "آسفة، آسفة، آسفة".

كانت نتائج جو جيدة بما يكفي لوصولها إلى نهائي يوم الثلاثاء، وقد اعترفت بتوترها، لكن ذلك لم يكن في نطاق منطقة الوصول، عندما كانت الحائزة على الميدالية الذهبية في مسابقة القفزات الهوائية تلتهم وجبة غدائها.

"كنت أتناول الطعام على الحاجز-T (المصعد المؤدي إلى نصف الأنبوب). وقد فرغت من ذلك في الوقت الذي وصلت فيه إلى السطح، وكنت مستعدةً للقيام بكل ما بوسعي، ليكون لدي وقتٌ كافي من التدريب على الأنبوب."

عندما جرى تداول صور وجبتها الخفيفة المستعجلة على مواقع التواصل الاجتماعي في المنشورات المدرجة ضمن @Olympics، ردت جو: "الفتيات أيضًا بحاجة إلى الأكل".

أيلينغ (إيلين) جو ترد على منشور انستغرام Olympics حول موضوع تناولها الغداء في منطقة الوصول خلال تصفيات التزلج الحر في بكين 2022
تصوير Olympics / Instagram

ليست جو الرياضية الوحيدة في تشانغجياكو التي تحدثت عن الحاجة إلى تناول الطعام على المنحدرات الجليدية. حيث كشفت المتزلجة على الثلوج الأمريكية كلوي كيم أنها هي الأخرى كانت لديها رغبة شديدة في تناول الطعام، مباشرة بعد فوزها بالميدالية الذهبية في التزلج داخل نصف أنبوب.

العنصر الأساسي ضمن تنقلات أيلينغ (إيلين)

يُعد الطعام موضوعًا شائعًا عند التحدث إلى جو. بالإضافة إلى كشفها أن غداءها كان "نوعًا من معكرونة الأرز مع الثوم الصيني"، أخبرتنا عن العنصر الأساسي الذي يرافقها داخل حقيبتها طوال الألعاب.

"إن زيت الكمأة الأبيض الخاص بي أساسي ضمن تنقلاتي". تكشف غو مبتسمة.

"أحمله معي دائمًا. أستخدمه عند تناول الفطور والعشاء. لم أحضره معي لوجبة الغداء لأنني شعرت أن ذلك سيكون فيه مبالغة".

بالرغم من ذلك، فهو ليس أغلى ما تملكه.

"ميداليتي الذهبية في مسابقة القفزات الهوائية هي على الأرجح أغلى ما أملكه حاليًا،" صرّحت الشابة البالغة من العمر 18 عامًا، كما أشارت أيضًا بشكل خاص إلى الهدية التي قُدمت لها خلال هذه الألعاب الشتوية.

"هناك دبوس ذهب حصلت عليه، وضعت صورته على منشور انستغرام الخاص بي. إنه مثل دبوس الذهب في بكين 2022 وهو مغطى بالأحجار النفيسة حوله. إنه نادر جدًا. لقد حصلت عليه من متطوع، لذلك أحبه كثيرًا".

"صغر سنك لا يمنعك من إحداث التغيير"

تلقّت جو الثناء على تعليقاتها الملهمة بعد فوزها بالميدالية الذهبية في مسابقة القفزات الهوائية في ألعاب الديار.

وكان في جعبتها كلمات تشجيعية لكل من ساندها، "الأصدقاء" حول العالم بما في ذلك مكان عيشها في أمريكا.

"اعثر على شغفك. اتبعه. حاول إيجاد صوتك واستخدمه في صناعة التغيير.

"صغر سنك لا يمنعك من إحداث التغيير، لذلك، إذا كنت شابًا يافعًا، فاخرج إلى الساحة وقم بما تريده. اجعل العالم مكانًا أفضل."

واكِب جميع الألعاب والأحداث الأولمبية.

فعاليات رياضية مباشرة مجاناً. مشاهدة لا محدودة لمختلف البرامج. أخبار الألعاب الأولمبية وأبرز فعالياتها في بث غير مسبوق.