Loading...
سكاي

سكاي براون

بريطانيا
الفريقبريطانيا
SkateboardingSkateboarding
الميداليات الأولمبية
1b
المشاركات1
المشاركة الأولىطوكيو 2020
سنة الميلاد2008
مواقع التواصل الاجتماعي

السيرة الذاتية

احتفلت ظاهرة التزلج اللوحي سكاي براون بعيد ميلادها الـ13 قبل بضعة أسابيع من حفل افتتاح الألعاب الأولمبية طوكيو 2020. كانت أصغر الرياضيين الأولمبيين البريطانيين على الإطلاق (متجاوزة مارجيري هينتون، التي شاركت في منافسات السباحة في الألعاب الأولمبية 1928 وعمرها 13 عامًا و43 يومًا)، وإحدى أصغر المتنافسين في طوكيو.

ولم تضئ البطولة بمهارتها فحسب، بل باللّمّة التي كانت جزءًا منها، حيث شجع منافسون شرسون بعضهم، وهتفوا وعانقوا بعضهم البعض خلال فعالية تزلج بارك المتألقة.

لدى براون رابطة قوية مع طوكيو: والدتها، مييكو، يابانية. قررت المتزلجة، من أب إنجليزي التي تقضي حياتها بين اليابان وكاليفورنيا، أن تمثل المنتخب البريطاني على اعتبار أن الضغط سيكون أقل منه في حال تمثيلها منتخب اليابان المستضيف.

أزاح في النهاية المتزلجون المتنافسون الضغط عن كاهل بعضهم البعض. بينما فازت ساكورا يوسوزومي بالذهبية، أضعفت سقطتان في محاولتيها الأوليين في النهائي حظوظ براون في اعتلاء منصة التتويج. لكن ابنة الـ13 عامًا تمكنت بفضل محاولتها النظيفة الأولى في المنافسة من انتزاع البرونزية خلف الوصيفة كوكونا هيراكي، البالغة من العمر 12 عامًا.

كجزء من توجه اللجنة الأولمبية الدولية لإدراج فعاليات شبابية في الألعاب الأولمبية، يتوقع كثيرون أن تصبح براون كلوي كيم أو شون وايت جديدين، نجما التزلج على الثلوج الذين أثبتا مشروعية تواجد رياضتها في الألعاب الأولمبية الشتوية.

"التزلج على الثلوج ميدان لعب"، صرحت قبل انطلاق الألعاب الأولمبية. "أنا لا أتمرّن حقيقةً. ليس لدي مدرب. أنا أتزلج فحسب".

أوشك ذلك ألا يتحقق، حيث عانت براون من إصابة هددت حياتها في 2020 عندما سقطت من علو 15 قدمًا على سطح إسمنتي مستوٍ. يُظهر تعافيها ومن ثمة فوزها بالميدالية تميزها كرياضية واعدة مرة جديدة في باريس 2024.

إذا رآني الناس، هذه الفتاة الصغيرة، القادرة على القيام بأفضل الحيل، فعندها يمكن لأي منهم أن يؤمن أن بإمكانه تحقيق أي شيء"

سكاي براون
الاعادة

النتائج الأولمبية

Athlete Olympic Results Content

You May Like